الرئيسية » » قس أمريكي وزوجته يروجان للعلاقة الجنسية فوق سطح كنيسة

قس أمريكي وزوجته يروجان للعلاقة الجنسية فوق سطح كنيسة


وضع قس أمريكي وزوجته سريرهما على سطح كنيسة يعمل فيها، ليشجعوا المصلين على إعادة الحماس والحيوية إلى حياتهم الزوجية بممارسة الجنس لمدة 7 أيام متتالية، وألَّفا كتابًا حول هذه التجربة بعنوان "التجربة الجنسية".

واستلهم القس إد يونج وزوجته ليزا، هذه المبادرة من المطرب العالمي جون لينون الذي نام عام 1969 مع زوجته يوكو أونو في السرير سبعة أيام، محتجًّا ومطالبًا بإحلال السلام، فقضى 24 ساعة في هذه التجربة الجنسية، حسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وقال القس إد: "عندما أُخبر الناس بفضائل ممارسة الجنس فأنا أشجعهم على الزواج والإيمان"، وأضاف: "يجب علينا أن نُعيد سرير الزوجية إلى الكنيسة بعدما أبعدناه عنها مدة طويلة جدًّا.. لقد صمتت الكنيسة طويلاً عن الجنس".

ووفقًا لتعاليمه وتدريسه، فإن ممارسة الجنس بين الزوجين يوميًّا لمدة أسبوع يقوي العلاقة الزوجية بينهما ويمنحهما الإيمان.

وقالت زوجته ليزا: "الله هو خالق الجنس.. إذًا، فلماذا نكون نحن خجولين من التحدث عن شيء صنعه؟!".

كتاب "التجربة الجنسية"
وقد وضع القس وزوجته أفكارهما في كتاب ألَّفاه بعنوان "التجربة الجنسية.. 7 أيام لتكون علاقتك الحميمة دائمة مع شريكك"، تحدثا فيه عن علاقتهما الجنسية التي يجب أن يحتذيَ بها الجميع.

واستعمل الزوجان كاميرا إنترنت أثناء هذه التجربة لإجراء مقابلات أثناء استلقائهما على السرير، وللإجابة على الأسئلة على موقعَيٍ "تويتر" و"فيس بوك".

وقالا: "إنهما لم يمارسا الجنس على سطح الكنيسة، لكن فكرة السرير على سطح الكنيسة كانت للإدلاء ببيان فقط".

إرسال تعليق

 
الحقوق © 2011. الحياة
Design Template by panjz-online